عدد الضغطات : 0عدد الضغطات : 366

الإهداءات


 
 
العودة   شبكة ساحات منطقة الباحة > ساحات الباحة العامة > مُـلتقـى أهــل الإيمــان
 
 

مُـلتقـى أهــل الإيمــان على منهج أهل السنة والجماعة

عدد الضغطات : 830صحيفة الباحة اليوم الإلكترونية
عدد الضغطات : 13,454عدد الضغطات : 3,839تابعونا على تويتر
عدد الضغطات : 5,201
 
 
إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
#1  
قديم 07-13-2018, 08:56 PM
عضو ماسي
ابو عبد الرحمن غير متصل
Palestine     Male
SMS ~
العقول الصغيرة تناقش الأشخاص، والعقول المتوسطة تناقش الأشياء، والعقول الكبيرة تناقش الأفكار
لوني المفضل Blue
 رقم العضوية : 2930
 تاريخ التسجيل : May 2010
 فترة الأقامة : 2973 يوم
 أخر زيارة : 07-13-2018 (08:56 PM)
 الإقامة : فلسطين - غزة
 المشاركات : 2,574 [ + ]
 التقييم : 10
بيانات اضافيه [ + ]
افتراضي الضرر والضرار



الضرر والضرار

عن أبي سعيد الخدري رضي الله عنه: أن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا ضررَ، ولا ضرار))؛ رواه الحاكم والبيهقي والدارقطني، وحسنه النووي وابن الصلاح [1].

يتعلق بهذا الحديث فوائد:
الفائدة الأولى: الضرر: حصول الضر[2]، وهو خلاف النفع، والشريعة المطهرة المنزلة من رب العالمين تنفي الضرر والإفساد؛ وذلك بمنع وجوده أصلًا، وبرفعه وإزالته بعد وجوده، والضرر المنفي في الشريعة نوعان: النوع الأول: في التشريعات؛ فلا تجد في الأحكام الشرعية ما يؤدي إلى الضرر؛ فالضرر منفيٌّ في أحكام الشريعة نفسها، والنوع الثاني: الضرر العارض؛ فإذا عرض للإنسان ضررٌ من عمل، أو شخص أو حيوان، أو غير ذلك من الأضرار بأي طريق كان، فالشريعة لا تقره، وتأمر بإزالته، وكل ذلك داخلٌ في عموم الحديث.

الفائدة الثانية: لا يجوز للمسلم أن يضارَّ إخوانه المسلمين بأي حال من الأحوال؛ إذ الإضرار بهم محرم شرعًا، وقد نبه الشرع إلى أنواع من الضرر فنهى عنها، فمن ذلك: الإضرار في الوصية؛ قال تعالى: ﴿ مِنْ بَعْدِ وَصِيَّةٍ يُوصَى بِهَا أَوْ دَيْنٍ غَيْرَ مُضَارٍّ ﴾ [النساء: 12]، ومنه: الإضرار بالزوجات، فقال تعالى: ﴿ وَلَا تُمْسِكُوهُنَّ ضِرَارًا لِتَعْتَدُوا ﴾ [البقرة: 231]، وقال تعالى: ﴿ أَسْكِنُوهُنَّ مِنْ حَيْثُ سَكَنْتُمْ مِنْ وُجْدِكُمْ وَلَا تُضَارُّوهُنَّ لِتُضَيِّقُوا عَلَيْهِنَّ ﴾ [الطلاق: 6]، ومنه: الإضرار بأحد الوالدينِ بسبب الولد، فقال تعالى: ﴿ لَا تُضَارَّ وَالِدَةٌ بِوَلَدِهَا وَلَا مَوْلُودٌ لَهُ بِوَلَدِهِ ﴾ [البقرة: 233]، ومنه: الإضرار بالشهود، قال تعالى: ﴿ وَلَا يُضَارَّ كَاتِبٌ وَلَا شَهِيدٌ ﴾ [البقرة: 282].

الفائدة الثالثة: أمرت الشريعة بإزالة الضرر الذي قد يقع على الإنسان، وهذا الضرر يدفع بكامله ما أمكن ذلك، ودون أن يترتب على دفعه مفسدةٌ، فإن لم يمكن إلا دفع بعضه، أو دفعه مع وجود مفسدة مرجوحة، فعل من ذلك ما يمكن، ومن ذلك: جواز قطع اليد أو الرِّجل التي أصابتها الأكلة؛ لأمنِ سرايتها إلى بقية البدن.



-------------


[1] أخرجه مالك في الموطأ 2/ 115 عن عمرو بن يحيى عن أبيه مرسلًا، وأخرجه الحاكم في المستدرك 2/ 58، والبيهقي 6/ 69، والدارقطني 2/ 77 من حديث أبي سعيد الخدري رضي الله عنه، وأخرجه أحمد 1/ 313، وابن ماجه 2/ 784 (2341) من حديث ابن عباس رضي الله عنهما، وأخرجه أيضًا أحمد 5/ 326، وابن ماجه 3/ 784 (2340) من حديث عبادة بن الصامت رضي الله عنه، كما جاء من حديث غيرهم رضي الله عنهم، وله طرق يتقوى بها؛ ولذلك قال النووي في الحديث الثاني والثلاثين من الأربعين: حديث حسن له طرق يقوي بعضها بعضًا، وحسنه ابن الصلاح (خلاصة البدر المنير 2/ 438، جامع العلوم والحِكم 1/ 304)، وقال العلائي: للحديث شواهد تنتهي بمجموعها إلى درجة الصحة أو الحسن المحتج به؛ (فيض القدير للمناوي 6/ 432)، وقال الحاكم في المستدرك 2/ 66: حديث صحيح الإسناد على شرط مسلم ولم يخرجاه، وصححه الألباني في إرواء الغليل (888)، والسلسلة الصحيحة (250).

[2] يراد بالضرر اصطلاحًا: الإخلال بمصلحة مشروعة للنفس أو الآخرين، تعديًا أو إهمالًا؛ (ينظر: الضرر في الفقه الإسلامي للدكتور أحمد موافي 1/ 97).



 توقيع : ابو عبد الرحمن

أبدع في مواضيعك .. وأحسِن في ردودك .. وقدم كل ما لديك
لا يغرك فهمك .. ولا يهينك جهلك .. ولا تنتظر شكر أحد .. واشكر الله على هذه النعمة
عدد مشاركاتك ليس هو الدليل على نجاحك .. بل مواضيعك المتميزة وأخلاقك الرفيعة
عدم ردنا على موضوعك ليس تجاهل منا
أخيراً المنتدى للجميع فتصرف كصاحب المنتدى وليس كضيف ثقيل






رد مع اقتباس
   
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

مُـلتقـى أهــل الإيمــان



الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 
أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2018~ Tc-wb.com
Ads Management Version 3.0.0 by Saeed Al-Atwi

HêĽм √ 3.1 BY: ! ωαнαм ! © 2010
تصميم وتطوير سفن ستارز لخدمات الاستضافة والتصميم